صدق أو لا تصدق .. سيدة تتفاجئ بحملها أثناء الولادة

تابعنا على:   13:44 2021-09-13

أمد/ تعتبر آلام الحمل و الولادة أقوى بشكل كبير إلى حد ما من الآلام العادية التي نواجهها في يومنا العادي حين نصب بآلام في المعدة أو حتى بنزلة برد، فإن كل سيدة تشعر بآلام الولادة و تغيرات الهرمونات داخل الجسم يمكن ملاحظتها بشكل واضح .

بحسب ما ورد في صحيفة “ ديلي ستار”، فإن سيدة بالغة من العمر 41 عاما، فوجئت بأنها كانت حاملا في جنينها الأول في يوم الولادة .

قالت السيدة الأربعينية، أنها شعرت الفترة الأخيرة قبل الولادة ببعض الآلام في منطقة البطن، و لكنها اعتقدت أن السبب في تلك الآلام هو برد في المعدة و كانت تعالج نفسها و تتناول أدوية لعلاج آلام المعدة .

شعرت السيدة أن الأمر يتغير وأن بطنها تنتفخ يوما بعد يوم، فكانت تظن أن ذلك الإنتفاخ من الوجبات السريعة الجاهزة التي كانت تتناولها خارج المنزل أثناء فترة عملها ، و لم تكن تتوقع على الإطلاق أن ما في أحشائها هو جنين و ليس مجرد ألم .

فوجئت السيدة بآلام المخاض ذات يوم، فتأكدت أنها كانت حامل حينما توجهت إلى أقرب مستشفى، و قامت بوضع جنينها و الذي كان بمثابة مفاجأة بالنسبة لها .

كلمات دلالية