العربية الفلسطينية: مواقف الجزائر حيال التطبيع مشرفة

تابعنا على:   21:12 2021-11-13

أمد/ رام الله: أكد جميل عاشور، عضو اللجنة المركزية للجهة العربية الفلسطينية، أمين سر ساحة غزة:" الجزائر كانت و مازالت تدعم القضية الفلسطينية "، في تعقيب على تصريحات وزير خارجية الجزائر الرافضة للتطبيع.

وشدد عاشور، في تصريحات له، وصل "أمد للإعلام" نسخة عنه، حرص الجزائر على نصرتها، واصلا مواقفها الرافض للتطبيق مع الاحتلال الإسرائيلي ب" مشرفة".

وقال عاشور:" نحن الفلسطينيين نعتز بهذه التصريحات التي تعبر عن دعم الجزائر لنا و احتضانها للقضية"، موضحا أن هذه التصريحات خرجت بعد تزايد الضغوطات على الجزائر الشقيقة للانخراط في دائرة العار، بالإشارة إلى التطبيع مع الاحتلال.

ولفت إلى أن الجزائر تشكل حصنا منيعا في وجه محاولات التمدد الصهيوني بالمنطقة، مضيفا :" لاسيما في القارة الأفريقية "، مطالبا الدول العربية التي طبعت مع الاحتلال بالتراجع عن ذلك، مؤكدا أن الفرصة مازالت سانحة.

وأوضح أن الجزائر لم تنس يوما فلسطين، مستذكرا :" الجزائر أكدت ذات مرة أنها مع فلسطين ظالمة أو مظلومة"، مضيفا" تبقى الجزائر على مواقفها ثابتة  في ظل عدم اعتراف إسرائيل  بحقوق الشعب الفلسطيني وفي ظل التهويد والاستيطان "، لافتا إلى "هذا هوه شعب الجزائر  شعب المليون ونصف المليون شهيد ".

وأعرب، عن شكره للجزائر قيادة وشعبا.