مستوطنون يصيبون أطفالاً وسط الخليل والداخل المحتل وجيش الاحتلال يحتجز جريح من جنين

تابعنا على:   15:51 2022-05-14

أمد/ رام الله: أصيب ظهر يوم السبت، عدد من الأطفال خلال هجوم لمستوطنين على منازل المواطنين في شارع الشلالة وسط الخليل، بالضفة الغربية المحتلة.

وفي سياق منفصل، قال نادي الأسير الفلسطيني في بيان له، إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي، أبلغت عائلة الجريح حمزة عابد (19 عاما) من جنين، أنّه محتجز لديها، بعد أن جرى نقله إلى مستشفى "رمبام" الإسرائيلي أمس إثر إصابته بجروح خطيرة بالرأس، أدت إلى إصابته بشلل في اليد والرجل، ولا يزال موصولا بأجهزة التنفس الاصطناعي.

وأوضحت عائلة المعتقل عابد، أنه وفور وصوله إلى حاجز الجلمة العسكري بسيارة الإسعاف يوم أمس جرى احتجازه لمدة ثلاث ساعات، قبل نقله إلى المستشفى.

وقال نادي الأسير إن الجريمة التي ارتكبت بحق المعتقل عابد، تضاف إلى آلاف الجرائم التي يواصل الاحتلال تنفيذها بحقنا، محملا الاحتلال المسؤولية الكاملة عن مصيره، علمًا أن غالبية الجرحى المعتقلين مؤخرا هم من محافظة جنين.

يذكر أن الجريح عابد أصيب يوم امس برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال اقتحامها مدينة ومخيم جنين.

كما اعتدى مستوطنون على مجموعة من الشبان الفلسطينيين من مدينة الطيرة بالداخل الفلسطيني المحتل.

وقالت مصادر محلية "إن مستوطنين اعتدوا على مجموعة شبان من الطيرة أثناء تواجدهم في رحلة استجمامية في قضاء أريحا".

وتصاعدت اعتداءات المستوطنين خلال الأيام الماضية على فلسطينيي الداخل المحتل وممتلكاتهم.