إعلام عبري: إيران حاولت خطف مجموعة إسرائيلية بينها وزير جيش سابق

تابعنا على:   09:00 2022-05-20

أمد/ تل أبيب: كشف موقع "إسرائيل اليوم" العبري، عن محاولات إيرانية لاختطاف شخصيات إسرائيلية رفيعة من بينها وزير الجيش السابق، وقائد الأركان العامة سابقا، موشيه بوغي يعالون.
وحسب الموقع فإن يعالون، شك بأمر تلك المجموعة حين حاولت التقرب منه فقام بإبلاغ جهاز الأمن العام الإسرائيلي "الشاباك"، وهكذا كشف أمرهم.
وكانت هيئة البث الرسمية العبرية قد ذكرت يوم الخميس، أن "الاستخبارات الإيرانية حاولت استدراج أكاديميين ومسؤولين كبار إلى الخارج لاختطافهم"، مشيرة إلى أن جهاز الأمن العام "رصد في الأشهر الأخيرة، نشاطات للاستخبارات الإيرانية لتشجيع أكاديميين إسرائيليين ومسؤولين كبار في الأجهزة الأمنية على السفر إلى الخارج بهدف اختطافهم أو المساس بهم".
وأضافت: "انتحل عناصر الاستخبارات الإيرانية هوية محاضرين، وصحفيين ورجال أعمال، وقد تم التواصل مع الإسرائيليين بواسطة البريد الإلكتروني".
ومن جهتها قالت صحيفة "إسرائيل اليوم"، إنه "تم الاتصال بالمواطنين الإسرائيليين عن طريق البريد الإلكتروني، باستخدام عنوان بريد مشابه جدا، أو تغيير حرف أو علامة، بعنوان أصلي معروف للطرف الآخر بغرض إقامة اتصال".
وأكدت الصحيفة أنه "بعد إجراء اتصال أولي مع الإسرائيلي، يطلب منه التبديل إلى محادثة على واتس أب برقم هاتف جديد غير مألوف له"، مضيفة: "امتنع المواطنون الإسرائيليون الذين تلقوا هذه الاستفسارات المشبوهة عن الرد عليها، بل وقاموا بتنبيه الأجهزة الأمنية".

وبحسب الشاباك، فإن التوجهات للإسرائيليين جرت بواسطة البريد الإلكتروني، واستخدام عناوين بريد إلكتروني مشابهة لعناوين حقيقية معروفة للجهة الداعية في خارج البلاد، بعد تغيير حرف أو إشارة في العنوان، وتقمص هوية "مسروقة" من أجل إجراء الاتصال.

وتابع الشاباك أنه بعد إجراء اتصال أولي مع الشخص الإسرائيلي، يطالب بالانتقال إلى محادثة من خلال واتسآب مع رقم هاتف جديد ليس معروفا له، لكن الإسرائيليين امتنعوا عن الاستجابة لهذه التوجهات وأبلغوا سلطات الأمن الإسرائيلية.

وبحسب الشاباك، استخدم المتوجهون إلى الإسرائيليين معلومات حقيقية، مثل اسم معهد أبحاث معروف، علامة تجارية معروفة وعنوان حقيقي، بالإمكان التحقق منها من خلال بحث في الإنترنت. كذلك استخدم المتوجهون هويات حقيقية لأكاديميين وضباط احتياط إسرائيليين، واستخدام صورهم المنشورة في مواقع إلكترونية والشبكات الاجتماعية.

كلمات دلالية