في التأثير والاقناع تتقدم الشخصية

تابعنا على:   15:18 2022-05-27

بكر أبو بكر

أمد/ في التأثير والاقناع من الممكن النظر للأمر من زاوية الشخصية، مفهوم الشخصية، باعتبارها أداة الاقناع الخفية الحقيقية. وعليه يمكننا القول أننا نسعى لشخصية جذابة وشخصية مؤثرة وبالتالي نتحصل على شخصية مقنعة. ويجوز هذا الأمر بما يتعلق باللقاءات المباشرة أو حتى عبر وسيط إعلامي كتابي أو مرئي وإن كنا نشدد على اللقاءات المباشرة لتحقيق الأثر المطلوب، و/أو تحقيق الاقناع.
في الشخصية فنحن ننظر للجاذبية الشخصية من خلال المعادلة الثلاثية التي تقول: بحُسن الخلق والمسلك، والأناقة (حُسن المظهر) والثقافة الواسعة. ومن هنا يرى المختصون بالشخصية المقنعة أنها هي أداة الاقناع الخفية كما قلنا وعليه تحتاج للنظر في المظهر، مظهرك، وهو المرتبط أساسًا بالملابس المناسبة للزمان والمكان والبيئة ومرتبط بالصوت ومهارات التواصل مع الآخرين. كما هو مرتبط بفكرة الاعداد المسبق اوالتهيئة لكي تستطيع أن تقدم نفسك بشكل يظهرك بما ترغبه وما تريد الآخرين أن يحسّوه أي أن يروك: محترمًا وموثوقًا ويُعتمد عليه، وبذا فهم يقدرونك وقد يفتنوا بك، وهذا الاعداد او التهيئة تعني جهد مسبق متواصل لتحقيق المرغوب، وأنت تظل مثابرًا وفي حالة تطوير دائم.
إن مقومات الجذب والتأثير كثيرة لمن يرغب أن ينمي مهاراته بهذا الشأن لا سيما أن قدرة الاقناع او التأثير منذ الولادة لاتتعدى 2% ومن هنا فالناس عليهم التطوير والاعداد والتدريب ليكونوا كما يرغبون.
يقول لك معظم المفكرين والكُتّاب وعلماء النفس أنه عليك التعلم والتدرب فيما رسمناه بالنقاط العشر التالية كمقومات للتأثير والجذب وهي بلا تفصيل كمقدمة كالتالي:
1) المصداقية تُصنع والاحترام يُكتسب والثقة تبنى، والاخلاق لا تتجزأ
2) الكلمة كالرصاصة فلا تطلقها إلا لتصيب الهدف.
3) ما ترفضه القلوب لا يقبله العقل بسهولة.
4) الابتسامة والايماءة والمصافحة أقوى من الكلام.
5) لا تقل الا حقاً ، فالكلام المرسل حجة عليك.
6) اصنع مناخك: بتخير المكان والزمان والموقف والمضمون، والتكرار الحميد.
7) أحسن الانصات:
8) اقرأ بلا انقطاع، وتعلم بإقبال
9) دع ما لا تعرف، وتعلمه لاحقا، وانقل الحوار لمساحة تأثيرك.
10) ايمانك بما تقول، وحبّك لما تفعل حافز وطاقة تنتقل منك للآخرين حتما.
إن معادلة الاقناع كما يقول الكاتب "ديف لاكاني" هي التهيئة (ممثلة بالشخصية واعداد أو فهم الجمهور واعداد القصة التي ستعرضها) ثم بالعرض (ببناء الصلة والألفة واستعراض ما تريد بذهنك ولغة الجسد والأسئلة) ليتحقق التأثير بربط معتقداتك بهم، وتماثلك معهم، وإثارة فضولهم وبالحوار والاستشهادات.
أما في آليات تحقيق الاقناع فلقد كتبنا في ذلك ما نلخصه هنا أثناء ممارسة الاقناع
1-مهارة الحب والاحتضان، والتقارب بين الشخصيات (ابحث عن عوامل التقارب، أوالتشابه وركز عليها، وإبداء الاهتمام)
2-مهارة مقارعة الحجة والدليل، والقدرة على الاثبات والدحض
3-مهارة التوافقات والتعارضات (إظهار الخلل والتباين والفجوات، بالمقارنات)
4-مهارة الاستماع، والصبر، والابتسامة والرحابة
5-مهارة الإغراق والمشاكسة والانهاك (الهجوم على الثغؤات وتحطيمها)
تجد في الكتب وعلى الشابكة (انترنت بالانجليزية) الكثير حول موضوع التأثير والاقناع وهو مما يبتغي قراءته وتمثله لمن يريد تطوير شخصيته ونفسه، ومنه يختار ما يتوافق معه، وبجميع الأحوال يمكننا النظر بفكرة (أدعُ الى سبيل ربك) وفكرة (فبما رحمة من الله لنت لهم) أو (ليتلطف)...وغيرها، من المفاهيم القرآنية العظيمة ذات الأهمية القصوى بالاتصالات وتحقيق التأثير بالآخرين وعليه بالاقناع.