الصالحي يدعو "زيغانوف" لزيارة فلسطين ويؤكد عمق العلاقات

تابعنا على:   14:48 2022-05-28

أمد/ رام الله: وجه الأمين العام لحزب الشعب الفلسطيني، بسام الصالحي، دعوة رسمية لزعيم الحزب الشيوعي الروسي وعضو البرلمان "غينادي زيغانوف" من أجل زيارة فلسطين، مؤكداَ الحرص على تعميق العلاقة بين حزب الشعب والحزب الشيوعي الروسي.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمع بين وفد حزب الشعب الذي يزور العاصمة الروسية موسكو برئاسة أمينه العام بسام الصالحي وبمشاركة عضو مكتبه السياسي طلعت الصفدي مع زعيم الحزب الشيوعي الروسي "غينادي زيغانوف" وكبار مسئولي الحزب الشيوعي.

وخلال اللقاء الذي عقد في مقر مجلس الدوما الروسي، أكد زيغانوف على دعم روسيا الثابت كما كان الاتحاد السوفييتي سابقا للحقوق الوطنية العادلة للشعب  الفلسطيني ونضاله ضد الاحتلال ومن أجل التحرر والحرية والاستقلال، كما أعرب عن تضامنه الكامل مع الشعب الفلسطيني الذي يواجه العدوان الاسرائيلي وجرائمه اليومية، وخاصة في مدينة القدس، وأكد مجدداَ على إدانة اغتيال الصحفية شيرين ابو عاقلة.

من جانبه أكد بسام الصالحي الأمين العام لحزب الشعب على عمق العلاقة التي تربط شعوب روسيا الاتحادية والشعب الفلسطيني والعلاقة التاريخية بين الحزبين وأهمية تعميقها.

واعرب الصالحي عن التضامن مع روسيا في مواجهة تعديات حلف "الناتو" وتصعيده للتوتر في المنطقة والعالم خدمة لمصالح المجمع الصناعي العسكري الامريكي، بما في ذلك رفض العقوبات غير المسبوقة ضد روسيا وما كشفته من معايير مزدوجة في التعامل الامريكي والغربي مع قضايا العالم وبخاصة القضية الفلسطينية.

كما استعرض الحزبان المخاطر تجاه العديد من القضايا الدولية والاقليمية وبضمنها أهمية تعزيز كل اشكال التضامن مع الشعب الفلسطيني، وكذلك تطوير العلاقة بين الحزبين.

وخلال اللقاء وجه أمين عام حزب الشعب الدعوة للرفيق "زيغانوف" لزيارة فلسطين والذي بدوره رحب في ذلك، ودعا بدوره حزب الشعب الفلسطيني الى المشاركة في إحياء الذكرى المئوية لتأسيس اتحاد الجمهوريات السوفييتية التي يجري الاعداد لها في العاصمة موسكو.