إسرائيل تتخذ قرارا هو الأول من نوعه بشأن هضبة الجولان السورية المحتلة

تابعنا على:   19:01 2022-06-02

أمد/ تل أبيب: أعلنت الحكومة الإسرائيلية، يوم الخميس، عن اتخاذها قرارا هو الأول من نوعه بشأن هضبة الجولان السورية المحتلة.

نشرت وزيرة الداخلية الإسرائيلية، إيليت شاكيد، تغريدة على "تويتر"، مساء الخميس، أكدت من خلالها تحمسها لتوقيع قرار جديد يقضي بتشكيل لجنة تخطيط خاصة لمرتفعات الجولان السورية.

وذكرت شاكيد في شريط فيديو أرفقته بالتغريدة بأنه بعد مرور 55 عاما على سيطرة الجيش الإسرائيلي على هضبة الجولان السورية، فقد حان الوقت لتسريع إجراءات التخطيط وتسوية مرتفعات الجولان.

وأعربت الوزيرة الإسرائيلية عن شكرها لوزير الإسكان والبناء زئيف إلكين، ومعه رئيس لجنة التخطيط الجديدة بمرتفعات الجولان، يارون داجان.

وفي سياق متصل، تحدث مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة في جنيف، السفير حسام الدين آلا، عما تفعله إسرائيل بحقوق الشعب الفلسطيني وأبناء الجولان السوري المحتل مشيرا لتكثيف الاستيطان والاستيلاء على الأراضي وسرقة الموارد الطبيعية.

وقال السفير آلا خلال جلسة لمجلس حقوق الإنسان، في الخامس والعشرين من شهر مارس/آذار الماضي: "سوريا تؤكد على رفضها الإجراءات غير القانونية والمخططات الاستيطانية التي ينفذها الاحتلال لتغيير الطابع القانوني والديمغرافي في الجولان السوري المحتل".

وأضاف: "سوريا تجدد دعوتها إلى عدم الاعتراف بأي وضع ناتج عن إجراءات الاحتلال الإسرائيلي غير القانونية وإلى الامتناع عن أي ممارسات من شأنها تكريس الاحتلال".

وتابع: "سوريا تدين ممارسات الاحتلال وانتهاكاته في الجولان المحتل وتطالب مجلس حقوق الإنسان بتوثيق هذه الممارسات وبضرورة مساءلة الاحتلال عنها"، مضيفا: "مواصلة الكيان الإسرائيلي اعتداءاته على الأراضي السورية ما كانت لتتم لولا الدعم الأمريكي والغربي المطلق له وحمايته من المساءلة عن انتهاكاته للقانون الدولي".

وأفاد بأن "سوريا تؤكد على حقها الثابت باستعادة الجولان المحتل كاملاً ورفضها القاطع للإجراءات الأحادية التي يتخذها الكيان الإسرائيلي لتكريس احتلاله"

كلمات دلالية