بعد فشله باستهداف إسرائيليين..

قناة: إقالة رئيس جهاز استخبارات الحرس الثوري الإيراني

تابعنا على:   11:30 2022-06-23

أمد/ تل أبيب: افادت القناة العبرية "13"، بأن رئيس جهاز استخبارات الحرس الثوري الايراني حسين طائب أقيل من منصبه، وذلك اعتمادا على عدد من الحسابات الايرانية في تويتر وتلغرام.
 ولم يصدر اي تأكيد رسمي حول ذلك. 
وبحسب التقرير العبري، فإن طائب هو من يقف وراء المحاولات لاستهداف سياح إسرائيليين في تركيا، وذلك استنادا الى مسؤولين أمنيين اسرائيليين خلال تقرير للقناة نشرته يوم الجمعة الماضي، وذكر التقرير يوم الخميس، ان إقالته على ما يبدو تأتي على خلفية فشله بتحقيق ذلك. 
وبحسب المسؤولين الاسرائيليين، فإنه خلال الأسبوع الماضي وردت تقارير من إيران تشير الى اصوات من داخل المؤسسة الأمنية الإيرانية، تطالب بإقالة طيب في أعقاب سلسة من الإخفاقات والفشل يتحمل طيب مسؤوليتها. 
هناك من يدعي ان طائب مسؤول عن عدم وقف سلسلة الأنشطة في إيران، والتي تشمل اغتيالات لمسؤولين بالحرس الثوري والمنسوبة الى إسرائيل، وايضا الى الاخفاقات المستمرة لدفع سلسلة من انشطة الرد على هذه العمليات خارج ايران. 
وقال المسؤولون الأمنيون أن هذه التقارير الواردة من إيران تصف طائب بالفترة الأخيرة مثل "حيوان جريح في حالة جنون"، والذي يحاول بجنون شديد بسبب خوفه على مكانته امام المرشد الاعلى خامنئي، تنفيذ هجوم ضد إسرائيليين في تركيا واماكن أخرى بأي ثمن. 
وذكر التقرير بأن الطائب "المعروف بشخصيته المتطرفة التي لا تفوت استخدام اية وسيلة، يحاول خلال الايام الاخيرة استهداف إسرائيليين في تركيا، وهو يقوم بذلك من منطلق حملة جنونية للحفاظ على مكانته داخل المؤسسة الأمنية الايرانية".

اخر الأخبار