شقيقة أسير وشهيدان ووالدها جريح..

جنين: تالا صلاح.. طالبة تحدت كل الظروف وحصلت على "امتياز" الثانوية العامة

تابعنا على:   11:02 2022-07-30

أمد/ جنين- صافيناز اللوح: حصلت الطالبة تالا ناصر صلاح 18 عاماً من البلدة القديمة في مدينة جنين، بالضفة الغربية المحتلة، على معدل امتياز في الثانوية العامة، رغم استشهاد شقيقها خلال تقديمها للامتحانات.

"أمد للإعلام"، تحدث مع تالا وهي شقيقة للشهيدين سعد 21 عاماً، ويوسف 28، والأسير أسامة 24 عاماً، والتي كانت تقدم امتحانات الثانوية العامة خلال إعدام جيش الاحتلال لـ(3) من الشهداء بينهم شقيقها يوسف في مدينة جنين.

وحصلت تالا على معدل (92.7%)، والتي أكدت لـ"أمد"، أنّها حصلت على هذه النتيجة بكل تعب، رغم كل ما عايشته من ألم بسبب استشهاد شقيقها يوسف، مضيفةً: "عائلتي دعمتني كثيراً وأفتخر بها لأنّها جعلتني أتحدى ظروفي وألمي وحزني".

وأوضحت، قدمت أول اختبار اللغة العربية وكنت أشعر بأنّه سيحدث أمر ما، وعندما جاء موعد امتحان الفيزياء جاء نبأ استشهاد شقيق يوسف، وحينها انهرت كثيراً ودخلت في شعور اللاوعي، لكن عائلتي سندتني بذلك، وقدمت لي الدعم كي أتمم امتحاناتي لأصل إلى هذه النتيجة.

وقالت، إنّ استشهاد شقيق كان فخر لي، مؤكدة أنّها كانت تحلم دراسة القضاة ولكن بسبب بعد المسافة عن الجامعة التي ستذهب إليها غيرت حلمها على أن تدرس الصيدلة.

وشددت، أشقائي الشهداء كانوا يشجعوني دائماً قبل استشهادهم، ويقومون بدعمي لكي أحصل على نتيجة مميزة في الثانوية العامة، مقدمة رسالتها لهم بأنها فعلت ما كانوا يحلمون به وحصلت على نتيجة الامتياز.

وأشارت، إنني أفتخر بأنني شقيقة لشهيدين وأسير ووالدي جريح، وهم قدوتي وسندي بهذه الحياة، مقدمة نجاحها بالثانوية العامة لهم.