رحيل النقيب شرطة أحمد خليل إبراهيم اليعقوبي

تابعنا على:   20:38 2022-11-03

لواء ركن / عرابي كلوب

أمد/ المناضل / أحمد خليل إبراهيم اليعقوبي من مواليد حي الشيخ رضوان بمدينة غزة بتاريخ 23/10/1978م تعود جذور عائلته الى مدينة المجدل المحتلة عام 1948م والتي هاجرت منها واستقرت في مخيمات اللجوء والشتات.
أنهى دراسته الأساسية والإعدادية في مدارس وكالة الغوث للاجئين وحصل على الثانوية العامة.
التحق بالجامعة الإسلامية والتي حصل منها على شهادة البكالوريوس في التاريخ والأثار.
التحق بجهاز الشرطة الفلسطينية في المحافظات الجنوبية وتلقى العديد من الدورات التدريبة المؤهلة.
عمل بعد تخرجه في عدة إدارات منها إدارة حفظ النظام والتدخل والإدارة العامة للحراسات وبقى ملتزماً بقيادته الشرعية.
أكمل دراسته الجامعية وحصل على شهادة الماجستير في التاريخ من الجامعة الإسلامية بغزة.
المناضل / أحمد خليل اليعقوبي هو عضو في الاتحاد الدولي للمؤرخين فرع فلسطين.
قام بالتسجيل في الجامعات التونسية لنيل شهادة الدكتوراه.
عرف عنه حسن الخلق والهدوء ومحبه زملاءه وتفانيه في عمله وطاعة قيادته ودراسته الجامعية.
المناضل / أحمد اليعقوبي متزوج وله من الأبناء أربعة أولاد أكبرهم عمره (18) عام.
خلال الفترة الماضية كان يجهز نفسه للذهاب الى تونس لمناقشة رسالة الدكتوراه هناك الأ انه أصيب بالمرض اللعين.
أصيب النقيب شرطة / أحمد اليعقوبي بالمرض اللعين في الأحبال الصوتية وخضع للعلاج الأ انه قدر الله كان غالبا ورحل عنا مساء الثلاثاء بتاريخ 1/11/2022م.
تمت الصلاة على جثمانه الطاهر ظهر يوم الأربعاء الموافق 2/11/2022م في مسجد الإسراء بالشيخ رضوان مقابل السويدي القديم ومن ثم شيع الى مأواه الأخير.
رحم الله النقيب شرطة / أحمد خليل إبراهيم اليعقوبي (أبو خليل) واسكنه فسيح جناته.
وتقدم مدير الشرطة الفلسطينية اللواء / يوسف الحلو ومساعدو مدير الشرطة ومدراء الإدارات والمحافظات وكافة منتسبي الشرطة بأحر التعازي والمواساة من آل اليعقوبي الكرام بوفاة المغفور له بإذن الله نقيب شرطة / أحمد خليل إبراهيم اليعقوبي سائلين المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه جميل الصبر والسلوان وحسن العزاء. 

نعي
ينعى عميد كليّة العلوم الإنسانيّة والاجتماعيّة بتونس وكافة الأسرة التربويّة وكافة الزملاء الطالب الفلسطيني المرسّم بمرحلة الدكتوراه أحمد اليعقوبي الذي وافاه الأجل المحتوم.
تغمّد الله الفقيد برحمته الواسعة ورزق أهله وذويه جميل الصبر والسلوان.
"إنـّا لله وإنـّا إليـه