الخارجية الفلسطينية تدين جريمة اعدام الطالب السعدي وتطالب الجنائية الدولية تحمل مسؤولياتها

تابعنا على:   12:45 2022-11-21

أمد/ رام الله: أدانت الخارجية الفلسطينية برام الله، بأشد العبارات جريمة الإعدام الميداني البشعة التي ارتكبها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق  الطالب في الثانوية العامة محمود عبد الجليل السعدي (18 عاما)، خلال اقتحامها جنين. 

واعتبرت الخارجية، في بيان يوم الإثنين،  أن هذه الجريمة  البشعة   التي ارتكبتها قوات الاحتلال جزء لا يتجزأ من مسلسل القتل اليومي بحق أبناء الشعب الفلسطيني بغطاء وموافقة المستوى السياسي الإسرائيلي.

وحملت الخارجية، الحكومة الإسرائيلية المسؤولية   الكاملة والمباشرة عن هذه الجريمة.

وطالبت الخارجية، المجتمع الدولي بتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.

ودعت الخارجية، المحكمة الجنائية الدولية البدء الفوري بتحقيقاتها في جرائم الإحتلال ومستوطنيه.