تجريد ملكة جمال بوليفيا من لقبها بسبب التنمر

تابعنا على:   00:57 2022-12-07

أمد/ بقرار غير متوقع جُردت ملكة جمال بوليفيا "فرناندا بافيسيتش" 23 عاما، من لقبها وحرمت من تمثيل بلادها بمسابقة ملكة جمال الكون، التي ستعقد في 14 يناير 2023، وحسبما نشر موقع mb قالت مصادر إن السبب هو نشر "فرناندا" لفيديو عبر ستورى انستجرام، سخرت فيه من ملكات الجمال اللاتي يتنافسن معها على اللقب، حيث وصفت كلا من ملكة جمال البرازيل وملكة جمال السلفادور وملكة جمال باراجواي بـ "السيدات المسنات"، وقالت إن ملكات جمال الإكوادور وأوروبا وكورا كاو ينتمين إلى فئة "شكرا للمشاركة".

وفور نشرها الفيديو هوجمت "فرناندا" من معجبيها، ولاحقا استثناها المسئولون عن المسابقة من المشاركة في "ملكة جمال الكون"، موضحين أن ملكة الجمال يجب أن تتمتع باللباقة العامة والاتزان الاجتماعي، فهي سفيرة بلادها للنوايا الحسنة.

وكانت بوليفيا قد سحبت التاج واللقب من "فرناندا"، التي نشرت فيديو عبرت فيه عن استيائها وخيبة أملها، حيث قالت إن القرار "غير عادل على الإطلاق".

من ناحيتها، أعلنت المنظمة البوليفية عن ملكة الجمال التي ستمثل بلادها في حفل ملكة جمال الكون 2022، وهى "ماريا كاميلا سانابريا بيريرا" التي سبق لها وأن مثلت بوليفيا بمسابقة جمال بإندونيسيا في شهر أكتوبر الماضي، وقالت ماريا من خلال حسابه على السوشيال ميديا "ملكة جمال الكون هي التحدي الأكبر بالنسبة لي وكذلك حلمي الكبير، أنا أستعد لتمثيل بلدى بأفضل طريقة، أنا لست مثاليًة، فأنا أدرك أنه يجب أن أتحسن ولدى وقت قصير، لكنني سأعمل بقلبي، أتمنى أن أكون حقيقية وأصلية في جميع الأوقات.. أتمنى أن يبرز هذا العنوان أفضل ما لدى وبالطبع أفضل ما في بلدي.. بوليفيا، شكرا لك على هذه الفرصة العظيمة.

اخر الأخبار