مهاجما الليكود..

بعد وقف النار مع "الجهاد".. بن غفير يطالب بتنفيذ عملية عسكرية في الضفة

تابعنا على:   07:19 2023-05-14

أمد/ تل أبيب: طالب وزير الأمن القومي الإسرائيلي المتطرف إيتمار بن غفير بتنفيذ عملية عسكرية ضد الفصائل الفلسطينية في الضفة الغربية، وذلك بعد إعلان وقف إطلاق النار مع حركة الجهاد في قطاع غزة.

جاء ذلك خلال اجتماع عقده بن غفير مع أعضاء حزبه (القوة اليهودية) حول اتفاق وقف إطلاق النار مع الجهاد في قطاع غزة. حسب صحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية.

وقال "أثرت في العملية (الهجوم على غزة)، الطلب التالي للاغتيالات في (الضفة الغربية)".

وتابع: "ما حدث في العملية جيد ومهم، لكن لا يمكننا الدخول في فترة احتواء وهدوء. يجب أن تكون العملية القادمة في (الضفة الغربية)... عدد غير قليل من المسلحين يخرجون من هناك، وبالتالي، فإن المطلب التالي هو القتل المستهدف هناك أيضا".

وشدد بن غفير على أنه "إذا اعتقد المتحدثون باسم الليكود أنني سآتي بذيل بين ساقي، فإن الوضع هو عكس ذلك. جئت مع الشعور بأنني أثرت على العملية... لن نفكك الحكومة اليمينية، لكننا لن نجلس في حكومة تتبع خطا غير يميني".

اخر الأخبار