تجمّع المهنيين يالسودان يدعو المُتظاهرين للتوجه إلى القصر الجمهوري
تاريخ النشر : 2019-06-30 17:29

أمد/ الخرطوم: دعا تجمّع المهنيين السودان يين الشعب السوداني في العاصمة الخرطوم للتوجّه إلى القصر الجمهوري، وكذلك سكان المُدن والقرى في الأقاليم، التوجّه بالمواكب صوب الساحات التي تُحددها لجان الميدان.

جاء ذلك في بيانٍ هام صدر عن التجمّع، الأحد 30 حزيران/يونيو، قال فيه "ندعو شعبنا الثائر في العاصمة التوجه للقصر الجمهوري، ونهيب بالجماهير الثائرة في كل مُدننا وقُرانا في الأقاليم الاتجاه بالمواكب صوب الساحات التي تُحددها لجان الميدان. #مليونية_3-_يونيو #StandWithSudan."
وحسب مصادر إعلاميّة، تعرّض المتظاهرون لإطلاق النار من قِبل قوات الأمن، وذلك مع انطلاق المسيرات المليونيّة التي دعت لها قوى الحرية والتغيير في أنحاء السودان تحت شعار "مواكب الشهداء وتحقيق السلطة المدنيّة"، وسط انتشار كثيف لقوات الأمن والدعم السريع.
وأفادت بسقوط مُتظاهر ضحيّة رصاص قوات الأمن، وإصابات أخرى في صفوف المُتظاهرين، في تظاهرات منطقة عطبرة شمالي السودان.
وبثّ نُشطاء صوراً قالوا إنها لإصابة أحد المُتظاهرين بطلق ناري في الرأس أثناء مشاركته في مسيرة الخرطوم، وتداولوا أيضاً صوراً لمظاهرات في مدينة كسلا شرقي السودان.
واستخدمت قوات الأمن الغاز المُسيل للدموع بمناطق بحري ومعمورة وأركويت في العاصمة، وكذلك في مدينة القضارف شرقي البلاد، حسب شهود عيان.
وهتف المتظاهرون مُطالبين بمحاسبة المسؤولين عن قتل المُتظاهرين.
وأفادت قوى التغيير في وقتٍ سابق بأنّ المُتظاهرين سينطلقون في مسيرات مُتفرقة من الخرطوم وأم درمان، وسيتوجهون نحو منازل بعض المُتظاهرين الذين قُتلوا في عملية فض الاعتصام مطلع حزيران/يونيو.
هذا وأعلن تجمّع المهنيين السودانيين أحد الأطراف الرئيسية في حركة الاحتجاج، أنّ قوة عسكرية اقتحمت السبت مقره ومنعته من عقد مؤتمرٍ صحفي.
وشهدت العاصمة الخرطوم انتشار مُكثّف لعناصر من الشرطة وقوات الدعم السريع، لا سيما في نقاط التجمّع والانطلاق، كما أحاطت عربات الدفع الرباعي بمنطقة القيادة العامة، حيث كان يُقام الاعتصام الذي سبق فضّه بالقوة من قِبل قوى الأمن.