الــ "سيتي" يتهم "أرسنال" بتشكيل حملة لتأييد حرمانه من دوري أبطال أوروبا
تاريخ النشر : 2020-03-29 13:09

اتهم نادى مانشستر سيتي الإنجليزي نظيره أرسنال بالوقوف وراء دعم مجموعة الدوري الإنجليزي الممتاز لتأييد حظره لمدة عامين في أوروبا إذا كانت أزمة فيروس كورونا التاجي تعنى أن الاستئناف غير ممكن.

وكانت صحيفة "ديلي ميل "البريطانية أكدت أن هناك عدداً من الأندية الكبرى في الدوري الإنجليزي الممتاز تحاول وقف لعب مانشستر سيتي في دوري الأبطال أثناء الاستئناف المستمر.

وذكرت صحيفة "ميرور" البريطانية أن أندية النصف العلوى في جدول مسابقة الدوى الإنجليزي وشيفيلد يونايتد قدمت طلبًا مشتركًا، ويملك السيتيزين معلومات من مصادر موثوقة بأن أرسنال هو من وراء هذه الخطوة.

وأضافت الصحيفة أن إدارة أرسنال رفضت التعليق على هذا الأمر، وفى حال وجود اتصالات هاتفية بين مسئولي الناديين سيكون الرد بأن معلومات السيتى خاطئة.

بالإضافة إلى ذلك، تفيد التقارير بأن سيتي غاضب من ليفربول المتصدر في الدوري الحالي لدعمه الاقتراح، إلى جانب مانشستر يونايتد وتشيلسي وتوتنهام وليستر وولفرهامبتون وبيرنلي.

وحصل فريق ليفربول الإنجليزي بقيادة الألماني يورجن كلوب بالفعل على مقعداً في دوري الأبطال للموسم المقبل، بعد تصدره لجدول الترتيب بفارق 25 نقطة عن أقرب منافسيه وحاجته فقط للفوز في مباراتين للتتويج باللقب قبل أن يتوقف الدوري بسبب فيروس كورونا.

فيما تعرض مانشستر سيتي للحرمان من المنافسة الأوروبية لمدة عامين بعد خرق لوائح اللعب المالي النظيف في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم.

واستأنف النادي، الذى تم تغريمه أيضًا 25 مليون جنيه استرليني، القرار أمام محكمة التحكيم الرياضية (CAS).

ومع ذلك، فإن الأزمة الصحية العالمية الحالية تعنى أنه من غير المحتمل أن تتمكن CAS من سماع جميع الأدلة حتى أواخر الصيف.

ومن الممكن أن يطلب سيتي تعليق الحظر حتى يتمكنوا من المنافسة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، على افتراض أنهم مؤهلون، لكن منافسيهم في الدوري الممتاز اتخذوا الأمور بأيديهم، وكتبوا بشكل منفصل إلى نفس شركة المحاماة، التي أرسلت بعد ذلك طلبًا مدعومًا من الجميع إلى هيئة التحكيم ضد مان سيتي في القضية.