بولتون: عودة بايدن للاتفاق النووي ستكون كارثية على الشرق الأوسط
تاريخ النشر : 2021-02-25 22:49

واشنطن: أكد مستشار الأمن القومي الأمريكي الأسبق، جون بولتون، أن رغبة الرئيس الأمريكي جو بايدن بالعودة للاتفاق النووي مع إيران كارثية، مؤكدا على أن طهران تمثل خطرا أساسيا على أمن واستقرار المنطقة.

وقال جون بولتون في حوار مع قناة "سكاي نيوز عربية"يوم الخميس، إن عودة الولايات المتحدة الأمريكية إلى الاتفاق النووي مع إيران ستكون كارثية على منطقة الشرق الأوسط، لافتا إلى أن الاتفاق النووي الأصلي المبرم في 2015، لم يكن اتفاقا جيدا لأنه لم تكن لدينا أية أدلة من إيران منذ البداية على أنها قررت بالفعل التخلي عن السلاح النووي، والاتفاق نفسه سيتيح لها مواصلة تخصيب اليورانيوم وهذا خطأ جسيم، فهو يتيح لها الكثير من التخصيب والقيام بـ70 % من عملها للوصول لسلاح نووي، لقد ارتكبت إيران بالفعل العديد من الانتهاكات خلال ذلك الاتفاق في مسعاها لمواصلة برنامجها النووي وإخفاء الكثير عنا.

وأوضح مستشار الأمن القومي الأمريكي الأسبق، أنه ليس من الصائب العودة إلى الاتفاق في هذا التوقيت تحديدا، قائلا: "تغير كبير طرأ على الشرق الأوسط منذ عام 2016، فقد حصل زلزال تكتوني كبير في المنطقة، وخلال الأشهر القليلة الماضية كانت هناك اتفاقات بين البحرين والإمارات مع إسرائيل، ولحق بهما السودان والمغرب، وهناك دول أخرى ربما تلتحق بهذا المسعى".

وقال مستشار الأمن القومي الأمريكي الأسبق: "هذا يعني أن هناك إدراكا بأن التهديد الأكبر للشرق الأوسط هو إيران وملفها النووي وصواريخها الباليستية ودعمها للإرهابيين وتدخلها بدول في المنطقة مثل العراق وسوريا واليمن ولبنان".