بسبب فضيحة في عهد ترامب.. استقالة مسؤول أمريكي كبير
تاريخ النشر : 2021-06-14 20:23

واشنطن: كشف مسؤول بوزارة العدل الأمريكية لوكالة "أسوشيتد برس"، أن مساعد المدعي العام الأمريكي لقسم الأمن القومي جون ديمرس سيتنحى عن منصبه.

وبحسب المصدر، فأن ديمرس سيخلي مكتبه نهاية الأسبوع المقبل بسبب أزمة في عهد الرئيس السابق دونالد ترامب.

وتأتي الاستقالة بعد أقل من أسبوع من إعلان صحيفة "نيويورك تايمز" أن مدعين من وزارة العدل في عهد الرئيس السابق دونالد ترامب حاولوا الحصول على بيانات هاتفية لاثنين من الديمقراطيين في لجنة المخابرات بمجلس النواب بالإضافة إلى مساعدين وأفراد من العائلة.

وتم الاستيلاء على بيانات ما لا يقل عن عشرة أشخاص مرتبطين باللجنة في عام 2017 وأوائل 2018، لا سيما بيانات الممثلين الديمقراطيين آدم شيف وإريك سوالويل، من كاليفورنيا.

وقالت الصحيفة إن السجلات لا تظهر أي دليل على وجود صلات بين اللجنة وتسريبات أنباء عن اتصالات مزعومة بين شركاء ترامب وروسيا.

ولم يكن المشرعون على علم بالتحقيق حتى أبلغتهم شركة آبل الشهر الماضي بعد انتهاء صلاحية أمر حظر النشر على الشركة.

وبعد ظهور التقارير، دعا كبار الديمقراطيين في مجلس الشيوخ النائب العام السابق لإدارة ترامب جيف سيشنز وويليام بار للإدلاء بشهادتهم أمام الكونجرس بشأن مصادرة البيانات المبلغ عنها.