حقائق صادمة حول المقابلة التاريخية لأوبرا وينفري مع الأمير هاري وميغان
تاريخ النشر : 2021-07-21 19:54

عرضت شبكة CBS في 7 مارس/آذار 2021 مقابلة الإعلامية الأمريكية الشهيرة أوبرا وينفري مع الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل؛ تلك المقابلة التي قلبت الرأي العام العالمي رأسًا على عقب، فمن خلالها كشف الزوجان العديد من أسرار العائلة الملكية والأسباب التي دفعتهما إلى مغادة المملكة المتحدة والتنازل عن الواجبات الملكية؛ ومن خلال هذا المقال سنخبركم عن أهم الحقائق الصادمة التي حكاها الزوجان أثناء المقابلة:

الحياة داخل القصر الملكي ليست كما نتخيل 

تحدثت ميغان في مقابلتها عن الصراعات التي كانت تدور في أروقة القصر الملكي وكذلك الحياة الصارمة التي عانت منها؛ فطوال أشهر عديدة لم يكن يُسمح لميغان بمغاردة القصر الملكي، وهو الأمر الذي جعلها تشعر بالوحدة مضيفة أنها “لم تشعر طوال حياتها بالوحدة كالتي التهمتها داخل القصر الملكي” 

وكشفت ميغان عن الاضطراب النفسي الذي داهمها بشدة بسبب الضغوط الملكية ومطاردة الكاميرات المستمرة لها في كل مكان مما دفعها في بعض الأحيان إلى التفكير في الانتحار والتخلص من حياتها.

العنصرية تجاه الابن آرتشي والقلق من لون بشرته

عبرت ميغان أيضًا عن ألمها الداخلي الذي لم يبارحها لأن المسئولين في القصر حرموا ابنها آرتشي من لقب الأمير، ولم يقف الأمر عند هذا الحد ولكن كانت هناك مخاوف وأحاديث في باكينغهام تتمثل في أن يكون لون بشرة آرتشي داكنًا وبأن ذلك سيكون بمثابة مشكلة، وهنا حاولت الإعلامية الأمريكية الضغط على ميغان لمعرفة المسئول عن هذه التصريحات بخصوص لون بشرة الطفل ولكن ميغان رفضت إعطاء أي تصريحات عن هذا الأمر.

ومن جانبه تحدث الأمير هاري البالغ من العمر 36 عام وقال إن العائلة الملكية لم تتدخل حتى تنصف ميغان من عنصرية وسائل الإعلام وأضاف هاري” لا يوجد أحد من عائلتي تفوه بأي شيئ لإنصاف ميغان على مدار ثلاث سنوات وإنه حقيقي لأمر مؤلم للغاية”

علاقة الأمير هاري بعائلته الملكية في الوقت الحالي 

في النصف الثاني من الحوار تحدث الأمير هاري عن علاقته المعقدة بعائلته؛ إذ يقول أن علاقته مع أبيه تأثرت سلبًا وبأنه يشعر بالخذلان من الأمير تشارلز مستدركًا بأنه لا يزال يحبه بشدة رغم كل الأذى الذي سببه له في حياته، ووصف هاري أبوه وأخوه الأمير وليام بأنهما محاصران داخل جدران القصر الملكي وحول علاقته بأخيه يقول هاري أنهما سلكا مسارين مختلفين.

وأضاف الأمير هاري بأن علاقته بجدته الملكة إليزابيث جيدة للغاية وأنهما يتحدثان على الهاتف باستمرار، وكشف الأمير هاري أن عائلته قد قطعت عنه الدعم المالي منذ بداية العام الماضي وذلك بعد أن أعلن هو وزوجته عن تخليهما عن المهام الملكية.

علاقة ميغان مع كيت ميدلتون

وبسؤال أوبرا وينفري عن علاقة ميغان بكيت ميدلتون زوجة الأمير وليام ودوقة كمبريدج ومدى صحة القصص التي أُثيرت في وسائل الإعلام عن أن ميغان قد تسببت في بكاء كيت؛ ردت ميغان في الحوار قائلة أن العكس هو الذي حدث:

فأثناء التحضير لزفاف الأمير هاري وميغان كانت كيت منزعجة بشدة من فساتين الفتيات اللواتي سيحملن الزهور وقد تسبب انزعاجها الشديد وعصبيتها في بكاء ميغان التي أضافت قائلة بأن كيت قد اعتذرت لها لاحقًا وجلبت الزهور.

وقالت ميغان أنها لا تحكي هذه القصة حتى تنتقص من قدر كيت فهذا أمر لم يعد يهمها على الإطلاق ولكنها تحكي هذه القصة حتى يتم تصحيح القصص الكاذبة والملفقة خاصة وأن وسائل الإعلام كانت تتحامل دومًا على ميغان.