وزيرة الصحة تبحث مع القنصل البريطاني العام سبل تعزيز التعاون
تاريخ النشر : 2021-08-04 16:53

رام الله: بحثت وزيرة الصحة الفلسطينية د. مي الكيلة، مساء يوم الأربعاء، مع القنصل البريطاني العام في القدس ديان كورنر تعزيز سبل التعاون في المجال الصحي، بحضور مدير التطوير في القنصلية بيلي ستيوارت، ورئيس وحدة التعاون الدولي بالوزارة ماريا الاقرع.

وتناول الاجتماع الحديث عن مستجدات الحالة الوبائية وملف التطعيم ضد فايروس كورونا، وأبرز الإنجازات في القطاع الصحي الفلسطيني والتحديات التي تواجهه.

وأشادت وزيرة الصحة بالدعم الذي تقدمه بريطانيا لفلسطين، خاصة في المجال الصحي والتعاون في دعم عدد من البرامج الصحية، أبرزها برنامج طب العائلة، مضيفة أن فلسطين بحاجة لمزيد من الدعم، وتطوير الكفاءات وزيادة الخبرات وتوفير المعدات اللازمة.

وهنأت الوزيرة القنصل البريطاني العام على استلام مهاما في فلسطين، متمنية مزيداً من العمل والتعاون المشترك ودعم القطاع الصحي بمختلف السبل.

من جانبها أكدت كورنر على الجهود الكبيرة التي تبذلها وزارة الصحة الفلسطينية في رفع مستوى الخدمة العلاجية المقدمة للمواطنين، والسعي الكبير لتوفير ما يلزم من دعم بمختلف الأشكال، والقدرة الكبيرة على مواجهة جائحة كورونا وتوفير الطعومات ضد كوفيد -١٩.