جمعية شرق غزة لإنماء الأسرة تختتم مبادرة رواد 
تاريخ النشر : 2021-11-28 22:52

غزة: اختتمت جمعية شرق غزة لإنماء الاسرة بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني في كل من رفح وخانيونس ودير البلح وغزة وبيت حانون، وبتمويل من الوكالة الايطالية للتعاون الانمائي جلسة حوارية  حول " تعليم الفتيات بين الواقع والمأمول.

جاء ذلك " بحضور جمع كبير  من الاكاديميين ومدراء وممثلي المؤسسات الرسمية والاهلية والقادة المجتمعيين وأولياء الأمور وعدد من اليافعين الذين استهدفتهم المبادرة . 

وخلال الجلسة  تم طرح ثلاث ورقات   بحثية من قبل باحثين أكاديميين ومختصين  وكانت على النحو الاتي : 

- قدم  الدكتور حسن ابو ناصر – دكتور ادارة الأعمال في جامعة غزة و استشاري التخطيط الاستراتيجي ، ورقة عمل بعنوان الخطط الجامعية لتحديد احتياجات الشباب من الجنسين . 

- الدكتور محمد حسين نعيم رئيس قسم شئون الكليات بوزارة التربية والتعليم العالي ونائب رئيس منتدى الخريجين الفلسطينيين، قدم بورقة عمل حول  الفجوة بين التعليم وسوق العمل . 

- الاستاذة وداد الصوراني ، رئيس جمعية الخريجات في قطاع غزة  ، تقدمت بورقة عمل تحدثت عن  دور  المجتمع في دعم ومناصرة الفتيات للوصول الى فرص عادلة في التعليم والعمل . 

وفد شهد المؤتمر تفاعلا كبيرا بين السادة المحاضرين والحضور   تميز بالنقاش الجاد والهادف ، بعدها خرج المؤتمرون  بعدة توصيات تهدف الى دعم ومناصرة المرأة ، كما قدم كل من وزارة التربية والتعليم العالي  ممثلة بالسيد الدكتور محمد حسين نعيم ،  وجامعة غزة ممثلة بالسيد الدكتور حسن أبو ناصر دعوة لليافعين لزيارة الوزارة وجامعة غزة للتعرف عن قرب على بعض جوانب العمل فيهما  

الجدير بالذكر، أن يوم تنظيم المؤتمر قد صادف اليوم الاول من حملة مناهضة العنف ضد النساء  التي  اعلنتها الامم المتحدة والتي تبدا يوم25  نوفمبر وتستمر حتى    10 ديسمبر من كل عام.